Take a fresh look at your lifestyle.

الشرطة الأسترالية تحذر من قيادة السيارة بهدف التنزه خلال عطلة عيد الفصح

تم تحذير قائدي السيارات الأستراليين من القيادة غير الضرورية في نهاية هذا الأسبوع بينما تواجه أستراليا اجراءات غير مسبوقة اثناء عيد الفصح في محاولة لكسر جائحة فيروس كورونا. وتعهدت الشرطة في كل ولاية بعدم التسامح مطلقا مع أولئك الذين يتجهون إلى أماكن العطلات الشعبية ، او يستخدمون السيارة لغير أغراض الذهاب إلى السوبر ماركت المحلي أو الصيدلية أو العمل أو جنازة أو زفاف.

وتأتي حملة التفتيشات متواكبة مع فترة عيد الفصح والتي تبدأ في منتصف ليل الخميس في نيو ساوث ويلز ، ومنطقة العاصمة الأسترالية ، وغرب أستراليا.

و من المتوفع أن يقضي العديد من الأستراليين عيد الفصح وحيدين تجنبا للوقوع تحت طائلة الغرامات في محاولة لإبطاء انتشار عدوى فيروس كورونا ، حيث يبلغ عدد الوفيات في استراليا COVID-19 الآن 50.

حيث أن وجود عدد كبير من الأشخاص في منزل، أو في الأماكن العامة أو مجرد التواجد في الخارج  لأسباب غير ضرورية تعرضهم لغرامات صارمة.

بالاضافة الي ذلك فانه مع إغلاق حدود كوينزلاند وجنوب أستراليا وغرب أستراليا وتسمانيا والإقليم الشمالي ، لن يكون لدى أولئك الذين يقضون العيد فرصة للسفر بين الولايات في عطلة نهاية الأسبوع الطويلة.

كما تتمتع الولايات والأقاليم الآن بالسلطة في فرض غرامات فورية علي أولئك الذين يتم ضبطهم متلبسين بانتهاك أوامر الصحة العامة.

وسوف يكون أي شخص يخرق تدابير COVID-19 في نيو ساوث ويلز عرضة لغرامة 1000 دولار ، مع تطبيق نفس العقوبة أيضًا في غرب أستراليا وجنوب أستراليا. أما في ولاية كوينزلاند ، فتبلغ الغرامة 1334.50 دولارًا ، وفي فيكتوريا تبلغ 1،652 دولارًا وفي الإقليم الشمالي ، 1099 دولارًا.

Leave A Reply

Your email address will not be published.