Take a fresh look at your lifestyle.

اصابة طالبين في نيو ساوث ويلز بكورونا عن طريق العدوي في المدرسة

وجدت دراسة أن اثنين فقط من تلاميذ المدارس في نيو ساوث ويلز أصيبوا بالفيروس عن طريق العدوي في المدرسة وذلك بعد تتبع انتقال العدوي من 18 طالب وموظف تم اثبات اصابتهم بالمرض خلال الأسابيع الماضية.

جاء ذلك من خلال بحث قام به  المركز الوطني لبحوث التحصين والمراقبة في جميع الحالات الـ 18 من COVID-19 التي ظهرت في 15 مدرسة في نيو ساوث ويلز بين مارس ومنتصف أبريل.

حيث قام الباحثون بتتبع تسعة معلمين وتسعة طلاب تم تأكيد اصابتهم ب COVID-19 بالاضافة الي 863 جهة اتصال قريبة منهم – وهم حوالي 735 طالبًا و 128 من أعضاء هيئة التدريس بالمدرسة.

ووجد البحث أن حوالي حالتين قد انتقلت فيها العدوي من COVID-19 من خلال المدرسة- وهم أحد طلاب المدارس الابتدائية وطالب في المدرسة الثانوية ، و لم ينتقل منهما الفيروس الي اشخاص اخرين.

كما لم يجد الباحثون حالات انتقلت فيها العدوي من الطلاب الي العاملين.

وقالت الأستاذة كريستين ماكارتني التي شاركت في البحث يوم الأحد للصحفيين إن النتائج أظهرت انخفاض معدل انتقال COVID-19 داخل المدارس وبين الأطفال.

وأضافت البروفيسور ماكارتني: “آمل أن يوفر ذلك تأكيدًا قويًا على أمان العودة إلى المدرسة”.

‘في بداية الوباء ، كان الأمر مفاجئًا للغاية”.

وتابعت “لكن تقريرنا يتناسب جيدًا مع أدلة من دول أخرى ، الصين ، التقرير الأول من منظمة الصحة العالمية ، أيسلندا ، هولندا ، وكلها تظهر باستمرار أن الأطفال لديهم معدلات منخفضة جدًا من العدوى ويصابون بمرض خفيف … إن الفيروس يتصرف بشكل مختلف تمامًا عن الفيروسات الأخري”.
هذا و ستقوم نيو ساوث ويلز اعتبارًا من 11 مايو بإعادة تقديم التدريس وجهاً لوجه للطلاب في يوم واحد في الأسبوع ، مما يزيد من الحضور الكامل بحلول بداية الفصل الدراسي الثالث في أواخر يوليو. و ذلك على الرغم من اعتراض نقابة المعلمين في نيو ساوث ويلز وأماكن أخرى. و على الرغم من مخاوف المدرسين من أن إعادة بدء الدراسة وجهاً لوجه ستعرضهم للخطر .
وقد قال سكرتير إدارة التعليم في نيو ساوث ويلز ، مارك سكوت ، يوم الأحد ، إن سلوك التباعد الاجتماعي سيظل مطلوبًا بين المعلمين وأولياء الأمور.
وأضاف إن اتباع نهج متدرج لاستئناف الدراسة سيظل ضروريا لمساعدة الآباء على بناء الثقة بشأن سلامة أطفالهم في المباني المدرسية.

يذكر أن الولايات الأسترالية قد اختلفت حول ترتيبات إعادة فتح المدارس في الفصل الثاني واختارت العديد منها اجراء التعليم عن بعد لمعظم الطلاب. و تعمل الحكومة الفيدرالية على زيادة الضغط على الولايات لإعادة المدارس إلى وضعها الطبيعي في أقرب وقت ممكن ، بينما تستمر الولايات في اتخاذ تدابير مختلفة بشأن المدارس.

مدرسة ابتدائية في فيكتوريا تقرر إعادة الفتح رغم قرار حكومة الولاية باغلاق المدارس

سكوت موريسون يهاجم نقابات المدرسين التي تشكو من اعادة فتح المدارس

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.